Published in بيانات

بيان إتحاد الشباب الديمقراطي العالمي حول الهجوم الإجرامي في سروج – تركيا

on22 تموز/يوليو 2015 516 times

يدين إتحاد الشباب الديمقراطي العالمي الهجوم الإجرامي الذي وقع في مدينة سروج – تركيا. الذي أسفر عن على الأقل 28 قتيل وأكثر من 100 جريح، بأكثرية من الطلاب.

 

الهجوم الإجرامي المذكور وقع في المركز الثقافي في المدينة خلال مظاهرة نظمت ضد قرار الحكومة لحظر مشاركة مجموعة من الشباب في إعادة بناء كوباني - عين العرب، التي لاتزال تحت اعتداء داعش. داعش المدعومة  من قبل الحكومة التركية لمهاجمة المدينة، والمسلحة والمدعومة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي وحلفائهم ضد حرية وسيادة ووحدة الشعب السوري، وإمكانية بلورة خيار سياسي تغييري.

يعتبر إتحاد الشباب الديمقراطي العالمي هذا الإعتداء بالإعتداء اللفاشي، ويشير بأن الفاشية في المنطقة هي نتيجة المشاريع الإمبريالية والتدخلية في الشرق الأوسط والعالم أجمع.

 

يعبر إتحاد الشباب الديمقراطي العالمي عن تضامنه مع عائلات القتلى والجرحى في سروج، ويدعو الشباب المناهض للإمبريالية لمتابعة المسار للنضال المنظم ضد الإمبريالية ومشاريعها، وأيضا لمقاومة ومحاربة أي قوى فاشية ورجعية تهدف إلى كسر وحدة الشعوب، وإلى كسر وحدة الشباب المناهض للإمبريالية.

 

إتحاد الشباب الديمقراطي العالمي

22-7-2015

Rate this item
(0 votes)