Published in بيانات

بيان صادر عن الاتحاد يدين قمع الحريات

on12 كانون1/ديسمبر 2016 871 times

منذ أيام تحركت الأجهزة الأمنية عبر مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية لإعتقال الناشط باسل الأمين على خلفية نشره تعليقا" عبر صفحته على فايسبوك أعتبر إهانة للوطن ورموزه، في الوقت الذي تمارس الطبقة الحاكمة كل أشكال التحقير وإهانة الوطن والمواطنين عبر إغراقهم في النفايات والسموم وعبر ممارسة الفساد عدا عن إثارة الفتن والتحريض على من يعارض ممارساتها الرجعية المتخلفة.

إن اعتقال باسل الأمين هو خرق واضح وفاضح للدستور الذي حفظ في مقدمته حق التعبير عن الرأي وحرية المعتقد . كذلك هو خرق لبنود الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي صادق عليه لبنان.

إننا في اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني إذ ندين ممارسات السلطة وأجهزتها الأمنية.

 نؤكد تضامننا مع باسل الأمين ونهنئه بإطلاق سراحه، وندعو جميع القوى الوطنية والديمقراطية والمدافعين عن الحريات لتوحيد الصفوف لمواجهة أي حالة مماثلة ومنع تكرارها وتثبيت حرية الرأي والتعبير كما ينص عليه الدستور.

Last modified on 12 كانون1/ديسمبر 2016
Rate this item
(0 votes)