Published in العالم

إضراب الأسيرة الفلسطينية «لنان» في أسبوعه الثالث

on22 كانون1/ديسمبر 2010 10743 times

حملت اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسرى في بيان سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرة لنان يوسف موسى أبوغلمة، والتي دخل اضرابها عن الطعام في سجون الاحتلال أسبوعه الثالث على التوالي. وذكر رياض الأشقر المدير الإعلامي في اللجنة ان قوات الاحتلال أعادت اختطاف ابو غلمة (28 عاما) من منزلها في منتصف تموز/ يوليو الماضي، وكذلك شقيقتها "تغريد" من منزل ذويها، ضمن حملة اعتقالات واسعة ضد كوادر الجبهة الشعبية في نابلس. وحسب الاشقر فقد اخضع الاحتلال الاسرائيلي الأسيرتين الشقيقتين للتحقيق وحولهما إلى الاعتقال الاداري، لكنه قام بتفريقهما بحيث تقبع لنان في سجن "هشارون"، وشقيقتها تغريد في سجن "الدامون"، وبعد رفض سلطات الاحتلال جمعها مع شقيقتها تغريد أعلنت الاسيرة لنان اضرابا عن الطعام وبعد اسبوع وعدتها إدارة السجن بتحقيق مطلبها، الا انها نكثت بوعدها، فاستأنفت إضرابها عن الطعام منذ أكثر من 15 يوماً، ما أدى الى تدهور وضعها الصحي. وأكد الاشقر أن حياة الاسيرة أبو غلمة باتت في خطر بعدما أقدمت إدارة السجن على عزلها في زنازين العزل بسجن "هشارون"، عقاباً على إضرابها، ومنعها من التواصل مع الأسيرات في نفس السجن.

رام الله - عبدالسلام الريماوي

Last modified on 16 شباط/فبراير 2012
Rate this item
(0 votes)