الخارجية الأميركية سلمت بكين «قائمة كبيرة» بالشركات التي تتعامل مع طهران

واشنطن: جون بومفريت توصلت إدارة أوباما إلى نتيجة مفادها أن هناك شركات ومؤسسات صينية تساعد إيران على تطوير التكنولوجيا الخاصة بتصنيع الصواريخ والأسلحة النووية، وطلبت الإدارة من الصين وقف هذه الأنشطة، وذلك بحسب تصريحات لمسؤول أميركي بارز. ووفقا للمسؤول الأميركي، الذي تحدث بشرط عدم الإفصاح عن هويته لحساسية القضية وتأثيرها على العلاقات بين الولايات المتحدة والصين، فإن وفدا برئاسة روبرت جيه اينهورن، مستشار وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون منع الانتشار النووي والحد من التسلح، قام بزيارة بكين الشهر الماضي حيث سلموا نظراءهم الصينيين «قائمة كبيرة» بالشركات والمصارف الصينية التي تتعامل مع إيران. وأضاف المسؤول أن إدارة أوباما تعتقد أن هناك شركات صينية تنتهك العقوبات المفروضة على إيران من قبل الأمم المتحدة، ولكن الصين كدولة لا تقر هذه الأنشطة. وتواجه إدارة أوباما معضلة تحقيق توازن في الضغط على بكين لوقف صفقاتها مع طهران والحد من استثمارات الشركات الصينية في صناعة الطاقة في إيران. ويقول مسؤولون أميركيون إنهم في حاجة للحفاظ على قدرتهم على العمل مع الصين حول قضايا تتراوح من قيمة عملتها إلى استقرار الوضع في كوريا الشمالية. ولكن الإدارة تريد أيضا إحراز تقدم في جهودها المبذولة لمنع إيران من امتلاك أسلحة نووية وإقناع الدول القوية الأخرى بأن الصين لا يتم التساهل معها بسبب احتياجاتها من الطاقة. وقال وانغ باو دونغ، المتحدث باسم السفارة الصينية: «إن حكومتي ستقوم بالتحقيق في القضايا التي أثارها الجانب الأميركي». وتأتي رحلة اينهورن إلى الصين في إطار الجهود التي تقوم بها إدارة أوباما على المستوى العالمي لإقناع دول العالم بالمساعدة على دفع إيران للدخول في مفاوضات بشأن برنامجها النووي الذي تقول الجمهورية الإسلامية إنه مصمم للأغراض السلمية. وقد قامت إدارة أوباما بتشكيل شبكة متنامية من الدول والشركات التي أعلنت عن اتخاذ تدابير لخفض استثماراتها في إيران. إلا أن مشاركة الصين في قطاع الطاقة في إيران والدور الذي يعتقد أن بعض الشركات الصينية تقوم به في تحديث الصناعة العسكرية الإيرانية، يمكن أن يضر بالعلاقات الأميركية الصينية. وفي اجتماعات عقدت مؤخرا في الكابيتول هيل (مقر الكونغرس)، قال نائب الرئيس السابق لبعثة الصين، شيه فنغ، إنه «إذا كنت تريد في أي وقت أن ترى الكونغرس متحدا، بقطبيه الديمقراطي والجمهوري، فسيكون ذلك حول مسألة تعامل الصين مع إيران»، وذلك حسبما كشف أحد المشاركين في الاجتماعات، والذي طلب عدم الإفصاح عن هويته لقيامه بالكشف عن مناقشات خاصة. وبعد فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات جديدة مشددة على إيران في يونيو (حزيران) الماضي، أقرت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان وكوريا الجنوبية واستراليا وكندا قوانين إضافية تقييد الاستثمار في قطاع الطاقة الإيراني. وفوض القانون الجديد رئيس الولايات المتحدة معاقبة أي شركة تبيع البنزين إلى إيران أو تستثمر 20 مليون دولار أو أكثر في قطاع الطاقة الإيراني. وقد أعلنت شركة «اينبكس»، عملاقة صناعة الطاقة اليابانية، الأسبوع الماضي وقف أعمالها والانسحاب من إيران. وبذلك أصبحت الصين آخر اقتصاد كبير له استثمارات ضخمة في قطاع الطاقة الإيراني، حيث لم يعد لدى روسيا استثمارات كبيرة هناك. وقد أعلنت موسكو مؤخرا إلغاء صفقة لبيع صواريخ مضادة للطائرات متطورة لإيران وردت ثمنها البالغ 900 مليون دولار إلى طهران. وقال المسؤول الأميركي: «إن الصين هي البلد الوحيد الآن الذي لديه صناعة كبيرة للنفط والغاز وعلى استعداد للتعامل مع إيران. لقد سحبت كل الدول الأخرى استثماراتها من هناك، وأصبحت الصين وحيدة هناك». ويجب على كل الدول، ولا سيما الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن مثل الصين، الالتزام بالعقوبات المفروضة من جانب الأمم المتحدة. حيث إنه في حال عدم التزام دولة ما يمكن أن ينظر إليها الجميع، وهذا هو ما لم يرغب اينهورن في حدوثه. ويمكن للدول الأخرى أيضا منع شركاتها من التعامل مع الشركات غير الملتزمة.

وقد قامت الإدارة الأميركية بهذه الخطوة ما لا يقل عن 62 مرة خلال فترة الرئاسية الأولى للرئيس جورج دبليو بوش، جميعها مع شركات صينية تتعامل مع إيران. وقال مسؤول أميركي، رفض الكشف عن هويته، إن الاستخبارات الأميركية تعتقد أيضا أن العديد من الشركات الصينية تورطت في إمداد برامج إيران العسكرية بالتكنولوجيا والمواد المقيد تصديرها. وقال إنه قد تبين أن مصارف صينية شاركت أيضا في هذه الصفقات وغيرها مع إيران، وأن هذه الصفقات تمت قبل وبعد فرض الأمم المتحدة للعقوبات المشددة على إيران في يونيو (حزيران) الماضي. وقال المسؤول الأميركي إن معظم الصفقات مرتبطة ببرنامج إيران الصاروخي. ومع ذلك، قال مسؤول بارز في إحدى وكالات الاستخبارات الغربية إنه قد تبين أن شركات صينية تبيع إلى إيران أيضا ألياف كربون ذات جودة عالية لمساعدتها على بناء أجهزة طرد مركزي متطورة تستخدم في تخصيب اليورانيوم. وقال المسؤول إنه ليس لديه معلومات لينشرها في هذا التقارير. وامتنع المسؤول عن الكشف عن عدد الشركات المتورطة في هذه الأنشطة أو أسمائها، وأضاف أنه قد تم الكشف عن أسماء بعض هذه الشركات إلى الحكومة الصينية كأمثلة محددة على انتهاك الشركات الصينية للعقوبات مجلس الأمن وقد تم الكشف عن أسماء شركات أخرى كأمثلة على الشركات التي «تثير أنشطتها القلق». وقال مسؤولون آخرون ومحللون إن عدد الشركات التي لا تلتزم بالعقوبات أقل أهمية من نوعية التكنولوجيا التي تحصل عليها إيران. وفي عام 2008، على سبيل المثال، حصلت إيران على 108 مقاييس ضغط والتي تعتبر جزءا بالغ الأهمية في أجهزة الطرد المركزي، من شركة صينية واحدة. وقبل ذلك بعام، قامت شركة صغيرة في مدينة داليان الصينية بإمداد إيران بمجموعة من المواد الحساسة، بما في ذلك الجرافيت ونحاس التنغستن ومسحوق التنغستن وسبائك الألمنيوم عالية القوة وصلب المراجينج عالي الصلابة ولتستخدمها في برنامجها النووي، وتزعم هذه الشركة أنها قد تلقت قيمة هذه المواد من إيران عبر مصارف تعمل في الولايات المتحدة.

أعرب الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز عن ارتياحه من تطور التعاون العسكري مع روسيا. وقال شافيز خلال زيارته لأوكرانيا يوم الاثنين 18 أكتوبر/تشرين الأول "نحن نشتري "أس - 300" وأسلحة أخرى من روسيا فإن هذه العملية تجري بشكل جيد جدا"، مشيرا إلى أن روسيا هي الشريك الأمين لبلاده في المجال العسكري. كما أشار الرئيس الفنزويلي إلى أن زيارته إلى أكرانيا تأتي في إطار جولة دولية يزور فيها كلا من بيلوروسيا وروسيا وأكرانيا وإيران، قائلا "سأتناول العشاء مساء اليوم مع الرئيس الإيراني".

ويذكر في هذا الصدد أن فنزويلا تحتل المركز الخامس بين دول أمريكا اللاتينية من حيث حجم النفقات العسكرية، ويشير المراقبون إلى أن الصادرات الروسية من الأسلحة إلى هذا البلد تجاوزت 3 مليارات دولار في الفترة (2003 - 2009) ومن المتوقع أن تبلغ أكثر من 3،4 مليار دولار في الفترة بين عامي 2010 و2013.

هذا وكان الرئيس الروسي دميتري مدفيديف قد أصدر يوم 22 سبتمبر/أيلول مرسوما يقضي بحظر تسليم إيران منظومات الصواريخ "أس - 300" وغيرها من الأسلحة الحديثة.

أعلنت السلطات الفلبينية حالة الطوارئ بسبب إعصار ميغي الذي ضرب السواحل الشمالية للبلاد مخلفا عشرة قتلى. كما أغلقت أربعة طرق رئيسة في مقاطعتي  بنجويت و أباياو. فيما عقدت الحكومة اجتماعا طارئا لمراجعة الاستعدادات لمواجهة الأعصار.

وقد بلغت سرعة رياح الاعصار الذي ضرب شمال الفلبين أكثر من 250 كيلومترا في الساعة وتسبب في انقطاع التيار الكهربائي وحدوث انهيارات ارضية وسد الطرق في بعض الاقاليم الشمالية. كما اجبر شركات الطيران على الغاء رحلاتها خاصة المتجهة إلى المناطق الشمالية.

وقد حذر خبراء الأرصاد الجوية من أن الاعصار المتجه إلى مقاطعة كاجيان، حيث ستبلغ ذروته عند السواحل الشمالية، سيلحق ضررا بنحو ستين في المئة من محصول الأرز.

وسارعت السلطات الفلبينية إلى إرسال آلاف الجنود والمتطوعين لإجلاء السكان كما جهزت قوارب للإنقاذ وكميات من الأغذية قرب المناطق المعرضة للخطر.

من جانبه اعلن رئيس الوكالة الوطنية لمواجهة الكوارث عن اجلاء أكثر من 3 آلاف شخص من كاجيان. في حين اجلت السلطات الفيتنامية أكثر من 300 ألف شخص تحسبًا للإعصار الذي بدأ يقترب من السواحل الجنوبية لدول شرق آسيا.

بدورها قامت الصين بإجلاء أكثر من 100 ألف شخص استعدادًا لمواجهة هذا الاعصار الذي سيصل إلى بحر الصين الجنوبي.

وردنا من الطالب احسان دبوق ان مدير مدرسة شهداء قانا الفنية في حناويه فريد شعبان يقوم بمجموعة اجراءات استنسابية في المدرسة حيث يقوم بقبول او رفض الطلاب في الاختصاصات بمزاجية عالية يحكمها مبدأ المحسوبية، كما يقوم بنقل الطلاب من الانكليزي الى الفرنسي بدون مبرر قانوني يسمح بذلك.

وكان الطالب احسان دبوق نفسه قد تم رفض تسجيله في هذه السنة بحجة كثرة ايام غيابه العام الماضي، علماً ان هذا الغياب كان بداعي المرض حيث كان وضع الطالب الصحي سيئاً لأسابيع عديدة من العام الماضي وفق التقارير الطبية التي يملكها.

وقال بعض الطلاب انهم يضطرون احياناً الى التوجه الى مدارس ومهنيات أخرى أبعد نتيجة هذه الاجراءات الاستنسابية المتبعة، والتي تحكمها المحسوبية او "الواسطة" بالتعبير اللبناني!ـ

نظم الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان قبل ظهر اليوم تظاهرة من امام مقره في وطى المصيطبة في بيروت وصولا الى ساحة رياض الصلح في وسط بيروت مرورا بشوارع كورنيش المزرعة ومار الياس وكركول الدروز وزقاق البلاط، وذلك اعتراضا على تردي الاوضاع المعيشية والاقتصادية. وتقدم التظاهرة رئيس الاتحاد الوطني كاسترو عبد الله، نائب الامين العام للحزب الشيوعي السيدة ماري الدبس، رئيس اتحاد نقابة السائقين العموميين عبد الامير نجده، رئيس رابطة اساتذة التعليم الثانوي الرسمي حنا غريب، اعضاء من المكتب السياسي للحزب الشيوعي، هيئات نقابية وتربوية وثقافية وحشد طلابي. ورفع المتظاهرون الاعلام اللبنانية واعلام الحزب الشيوعي والاتحاد الوطني لنقابات العمال ولافتات كتب على بعضها:"مطلبنا وقف سرقة الرغيف"، "حماية الضمان الوطني"، "سلم متحرك للاجور" و "تثبيت السلم الاهلي". عبد الله ولدى وصول التظاهرة التي واكبتها قوى الامن الداخلي منذ انطلاقتها، القى كاسترو عبد الله كلمة جاء فيها: "يا اركان السلطة البواسل، ايها المتربعون على عرش السلطة جميعا. نعم جميعا. هل رغيف الخبز ارتكب الجريمة النكراء؟ هل الاطفال وكتب المدرسة في عداد شهود الزور؟ هل من يهدد السلم الاهلي هم المرضى المتألمون على ابواب المستشفيات ام الشباب على ابواب السفارات المنتظرون تأشيرات سفر؟ أم انتم وازلامكم والفاسدون المحميون منكم من ارتكب الجريمة وشهد زورا بحق الشعب والوطن؟ نعم انتم انتم انتم من ارتكب وسرق وزور وتآمر على لقمة العيش. وما زلتم كل يوم انتم وازلامكم تتشدقون على شاشات التلفزة لتلعبوا بعقول الناس من اجل حرفهم عن المطالبة بحقوقهم المشروعة". اضاف:" نعم ما زالت الطبقة العاملة والشعب اللبناني بأسره يعيش اصعب الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وتتوالى يوما بعد يوم الازمات الخانقة علينا جميعا، وتتجاهلون مطالبنا في العمل والاجر والسكن والطبابة والتعليم، بفعل استمرار نهجكم كما كان متبعا من الحكومات المتعاقبة واخرها اتحاد حكومة التحاصص الطائفي في تبنيها لسياساتها الاقتصادية والاجتماعية التي تقوم على تسليفات صندوق النقد والبنك الدوليين، وهذه السياسات ادت الى اغراق البلاد في مديونية ذات مستويات مرتفعة جدا (51 مليار دولار) اضافة الى السياسة الضريبية المعتمدة على الضريبة غير المباشرة التي تصيب معظم الشعب اللبناني من عمال وفلاحين وذوي الدخل المحدود والفقراء وكافة فئات الشعب وتعفي الرساميل الكبيرة والشركات من هذه الضرائب، في ظل الامعان بالتغاضي عن الهدر والفساد المستشري في كافة الادارات ومؤسسات القطاع العام بهدف افلاسه وتبرير بيعه للشركات الخاصة". وتابع:" ان تأمين الواردات عن طريق الضرائب والخصخصة لا يوقف المديونية، بل الذي يوقفها هو تعزيز الاقتصاد الوطني ووقف الهدر والفساد الموزع بين اطياف السلطة، فلا يجوز الاستمرار بالاتكال على المساعدات والقروض الخارجية ورهن البلد مقابل هذه القروض، ولا يجوز الاستمرار بتحميل الطبقة العاملة فاتورة الفساد السياسي والمالي. وآخرها سرقة رغيف الخبز للفقراء ورفع الاقساط المدرسية وزيادة اسعار المحروقات واسعار المواد الغذائية والكهرباء والهاتف والمياه، وهجوم بعض الفاسدين من اصحاب المستشفيات على المضمونين والضمان الاجتماعي وبتغطية من السلطة". اضاف:"ندعوكم لحماية الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الذي يعتبر من اهم المنجزات والمكاسب التي حققتها الطبقة العاملة اللبنانية بنضالها الطويل حيث بات مستهدفا بوجوده عن طريق ضرب الركيزتين الاساسيتين اللتين يقوم عليهما نظام الضمان وهما التكافل الاجتماعي والتوازن المالي. كما يجب اعادة النظر بمبدأ الحد الادنى للاجور على ان يتناسب مع متطلبات العيش الكريم ويجب اعتماد مبدأ الحد الادنى للمعيشة مع الاخذ بعين الاعتبار الحاجات الاساسية التي يتطلبها العيش المقبول للاسرة كما يجب اعتماد السلم المتحرك للاجور واحياء لجنة المؤشر للغلاء والاسعار. ومجددا ندعوكم جميعا، عمال وشغيلة وربات المنازل والمعلمين والطلاب والشباب العاطلين عن العمل والفلاحين والسائقين والمزارعين وكل شرائح المجتمع اللبناني المتضررين من هذا الواقع المرير لرفع الصوت عاليا والتحرك للدفاع عن الحقوق ولقمة العيش، وندعو الطبقة العاملة وحركتها النقابية للوحدة والتحرر من هيمنة السلطة السياسية والحزبية والطائفية والمذهبية التي ترهن البلاد والعباد، وندعوها لاعتماد القرار النقابي المستقبل". وختم بالقول:"امام هذه الازمات الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية المتصاعدة وتلكؤ الحكومة عن معالجتها، وامام تخلف الاتحاد العمالي العام عن القيام بدوره بالتحرك دفاعا عن لقمة العيش لمن يمثل، ندعوكم مجددا للتحضير للتحرك المقبل".

قدم القاضي جون قزي خلال تنظيم منتدى النساء العربيات "عايشة" والمبادرة النسوية الاوروبية، لطاولة حوار هي الثالثة في اطار التحضير للمؤتمر العام الذي سيعقد الشهر المقبل في بيروت، تحت عنوان "العنف ضد النساء والامن وتأنيث السلام، "نماذج من تجربته في ميدان رفع العنف المسلط على النساء وفي الاجتهاد لتطبيق اتفاقية السيدوا، وبخاصة في ميدان حق المرأة اللبنانية المتزوجة من اجنبي باعطاء جنسيتها لاولادها"، معتبرا ان "من وقف في منع المواطنة اللبنانية سميرة سويدان حق إعطاء جنسيتها لاولادها هم قاضيات نساء في حكم الاستئناف بعد ان كانت قد منحت هذا الحق في الحكم البدائي".

وراى "ان كلام احد النواب عن كيفية منح هذا الحق "لحرمة"، هو كلام بعيد عن حقوق الانسان التي كفلها الدستور اللبناني"، شارحا مشروع قانون حماية المرأة من العنف الاسري ومفهومه للقضاء، سائلا "هل يعقل ان نقول لسيداتنا ان يذهبوا الى الطريق غير الشرعي لكي يحصلوا على جنسية لاولادهم".

خاص موقع اتحاد الشباب الديمقراطي

بعد قرار مصر اغلاق معبر رفح أمام المساعدات الانسانية الى غزة، وفي صحوة مفاجئة، أعلن مسؤولون في مصر وقطاع غزة إن مصر فتحت معبر رفح اليوم الثلاثاء بعد مهاجمة إسرائيل لقافلة سفن المساعدات لغزة أمس الإثنين.

ويسمح فتح معبر رفح بعبور الفلسطينيين حتى إشعار آخر. وفي ظل التطورات الحاصلة والتساؤلات حول مصير ركاب اسطول الحرية، أعلنت البحرية الاسرائيلية أنها مستعدة لملاحقة سفينة مساعدات أخرى تحمل اسم ريتشل كوري والتي قد تصل إلى غزة في وقت لاحق اليوم أو غدا الاربعاء. أما الأكثر إثارة في هذا المجال، هو ما أكد عليه رئيس دائرة العمليات في هيئة أركان الجيش الإسرائيلي العميد ايتسيك ترجمان اليوم الثلاثاء أن قوات البحرية الإسرائيلية خربت محركات خمس سفن قبل انطلاقها من تركيا، فيما وصف رئيس أركان الجيش غابي أشكنازي أداء قوات البحرية بأنه كان "رائعا رغم نتائجه المأساوية".

وهذا ما ألمح اليه أيضاً نائب وزير الدفاع الإسرائيلي متان فيلنائي خلال مقابلة أجرتها معه الإذاعة العامة الإسرائيلية اليوم!

بين الترحيل والسجن

 على أي حال قامت اسرائيل باحتجار نحو 700 ناشط من 38 دولة، بينهم ناج يهودي من المحرقة النازية وروائي سويدي، كانوا على متن أسطول الحرية. وقد تضاربت المعلومات حول عدد الشهداء اللذين سقطوا من جراء المجزرة الاسرائيلية، ففي حين أعلن الجيش الاسرائيلي إن تسعة "نشطاء" قتلوا عندما فتحت قوات كوماندوس إسرائيلية النار عليهم بعدما اعتلت متن سفينة تركية من طائرات هليكوبتر وقوارب صغير، أشارت معلومات عن سقوط أكثر من 16 شهيداً حتى الآن.

وذكرت وزارة الداخلية الاسرائيلية اليوم أن 50 ناشطا نقلوا إلى مطار بن غوريون للترحيل الطوعي. ورفض نحو 629 ناشطا التوقيع على تعهد بعدم العودة مجددا الى محاولة كسر الحصار المفروض على قطاع غزة، ورفضوا الرحيل الى بلدانهم قبل تسليم المساعدات فتم اقتيادهم الى سجن اشدود جنوب اسرائيل "بينما تبحث إسرائيل عن خيارات قانونية، ومنها أن يتم استجواب الركاب الموقوفين اليوم على أن تبت السلطات في كل حالة على حدة، لتختار الذين سيتم الافراج عنهم والذين ستتخذ بحقهم اجراءات قضائية". في حين أعلنت الوزارة أنه يوجد نحو 30 ناشطا في المستشفيات معظمهم من الأتراك لاصابتهم في "العملية الاسرائيلية بينهم 9 تعتبر حالتهم حرجة."

 محاصرة الحصار

 وفي هذا الاطار، أعلن مصدر في محافظة جنوب سيناء إن نائبين مصريين وهما محمد البلتاجي وحازم فاروق عضوي مجلس الشعب عن جماعة الإخوان المسلمين، كانا ضمن نشطاء قافلة المساعدات لغزة عادا إلى مصر اليوم. في حين تستمر اسرائيل في احتجاز مصريين اثنين ضمن الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا يزال مصيرهما غير معروف.

نشطاء يونانيين من 'أسطول الحرية' يصلون إلى أثينا بعد ترحيلهم من إسرائيل

وكذلك وصل ستة مواطنين يونانيين كانوا على متن "أسطول الحرية" الذي هاجمته إسرائيل أمس، إلى مطار أثينا الدولي بعد أن رحّلتهم السلطات الإسرائيلية. وقالت وكالة أنباء أثينا ان اليونانيين الستة الذين تم ترحيلهم بصحة جيدة، وذلك بعد ان شاركت سفينتان يونانيتان في "أسطول الحرية" الذي كان يحمل مساعدات إلى غزة.

وأكدت المعلومات أن أردنيين اثنين من أصل 23 مشاركاً أردنياً أصيبا برصاصتين مطاطيتين ولكن دون ان تؤدي الى جرح أي منهما.

في حين اعلن الناطق باسم مركز "عدالة" اليوم الثلاثاء ان السلطات الاسرائيلية ستحيل الشيخ رائد صلاح زعيم الحركة الاسلامية في اسرائيل الذي كان ضمن "اسطول الحرية"، الى المحاكمة.وقال صلاح محسن الناطق باسم مركز القانون لحقوق الاقلية العربية في اسرائيل "عدالة" لوكالة فرانس برس "ان الشيخ رائد صلاح معتقل وسيحال الى محكمة الصلح (البداية) في مدينة عسقلان في الساعة الواحدة ظهرا وسيمثله المحامي حسن جبارين".

واضاف صلاح محسن "اننا في عدالة لا نعرف التهم الموجهة اليه، وحتى الان لم يلتق معه المحامي حسن جبارين، ومن المتوقع ان يراه في المحكمة".

واوقفت السلطات الاسرائيلية ايضا محمد زيدان رئيس اللجنة العليا للمتابعة لعرب اسرائيل اكبر منظمة لهذه الاقلية التي تضم نحو 1,3 مليون شخص.

أما استراليا فقد أدانت اليوم الهجوم الإسرائيلي على قافلة الحرية التي كانت متوجهة إلى غزة أمس وأعلنت عن إصابة أحد الناشطين الاستراليين في الحادث  في حين لا تزال اسرائيل صحافيا ومصوّرا وامرأتين كانا على متن السفينة.

 

(رويترز، أ ف ب، د ب أ، آي بي)

خاص الموقع

يخضع موظف في وزارة الاتصالات اللبنانية للتحقيق لدى القوى الامنية بشبهة التعامل مع اسرائيل، بحسب ما افاد مصدر امني وكالة فرانس برس الثلاثاء.وقال المصدر ان "فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي يحقق مع ط. ب.، الموظف في وزارة الاتصالات الذي يشتبه بتعامله مع اسرائيل".واضاف "التحقيق لا يزال في بدايته"، من دون ان يؤكد طبيعة عمل الموظف او يعطي معلومات اضافية عنه.وهو ثاني موظف في وزارة الاتصالات يتم استجوابه في ملف التعامل مع اسرائيل. وقد ادعى القضاء العسكري اللبناني في السابع من آب/اغسطس على الموقوف ميلاد عيد، المسؤول في وزارة الاتصالات، بتهمة اعطاء الاسرائيليين "معلومات فنية بصفته رئيس فرع الاتصالات الدولية في وزارة الاتصالات السلكية واللاسلكية".واوقفت الاجهزة الامنية قبل ذلك الفني في شركة "الفا" للهاتف المحمول شربل قزي وتم الادعاء عليه "في جرم التعامل مع العدو الاسرائيلي ودس الدسائس لديه واعطائه معلومات لمساعدته على فوز قواته ودخول بلاد العدو". كما اوقف الموظف في الشركة نفسها طارق الربعة.ولبنان في حالة حرب مع اسرائيل. ويواجه المتعاملون مع الكيان الصهيوني عقوبة السجن المؤبد مع الاشغال الشاقة. واذا رأى القاضي ان هذا التعاون تسبب بالقتل، فبامكانه ان يطلب انزال عقوبة الاعدام.وتنفذ السلطات اللبنانية منذ نيسان/ابريل 2009 حملة واسعة ضد شبكات تجسس اسرائيلية تم خلالها توقيف اكثر من 100 شخص بينهم ضباط وعناصر من الشرطة والجيش كانوا مزودين اجهزة تكنولوجية متقدمة. وصدرت احكام بالاعدام بحق خمسة متهمين.

حذر المستشار السابق للبيت الأبيض في مكافحة الإرهاب ريتشارد كلارك من أن الولايات المتحدة قد تتعرض لهجوم إلكتروني قد يدمرها في غضون 15 دقيقة لأنها لم تستعد بعد لمثل هذا الهجوم خلافا لدول أخرى مثل الصين وروسيا وحتى كوريا الشمالية.فحسب سيناريو كتبه كلارك وروبرت نيك في كتاب "الحرب الإلكترونية.. التهديد الأمني القومي المقبل"، فإن خدمة الإنترنت حينما تتعرض للتشويش، فإن احتمالات كارثية يمكن أن تحصل، مثل اندلاع النيران وانفجارات في مصاف في فيلادلفيا وهيوستن، وتعطل المصانع الكيمياوية وانتشار غيوم من غاز الكلور القاتل في الجو.كما سيكشف مراقبو حركة الطيران عن عمليات اصطدام للطائرات في الجو، وتحطم قطارات الأنفاق في نيويورك وواشنطن ولوس أنجلوس، وسيعم الظلام في أكثر من 150 مدينة أميركية، ويقضي أكثر من عشرات الآلاف من الأميركيين في هجوم لا يختلف عن الهجوم النووي، وكل ذلك يمكن أن يحصل خلال 15 دقيقة فقط وعلى يد "إرهابي" واحد فقط.ونقلت صحيفة "ديلي تلغراف" عن الكتاب أن "أكبر سر للحرب الإلكترونية أنه في الوقت الذي تستعد فيه لشن هجوم إلكتروني، فإن الولايات المتحدة تستمر في سياساتها التي تجعل من الصعوبة بمكان الوقوف في وجه أي هجوم".فالولايات المتحدة أدخلت الإنترنت في جميع مجالات الصناعة إلى درجة بلغت حد الخطورة في الاعتماد عليه.ويعتقد كل من كلارك ونيك أن الإدارات الأميركية المتعاقبة -بما فيها إدارة الرئيس باراك أوباما- أخفقت في إدراك حجم المشكلة، فالجيش حتى الآن لم يدشن مركز القيادة الإلكترونية وسط خلافات بشأن دور الأجهزة المختلفة التي قد ستعمل فيه.وفي الوقت الذي اخترعت فيه الولايات المتحدة الإنترنت، هناك ما لا يقل عن ثلاثين دولة أنشأت قدرات الحرب الإلكترونية الهجومية التي تهدف إلى زرع مختلف أنواع الفيروسات في شبكات المنشآت الأساسية مثل الجيش والأنظمة المالية للدول الأخرى.ويجزم مؤلفا الكتاب باندلاع حرب إلكترونية في مرحلة ما بين دولتين على الأقل، مما قد يمهد الطريق أمام حرب بالرصاص والقنابل.وحسب تعبير الصحيفة فإن الولايات المتحدة أكثر هشاشة من روسيا والصين وحتى كوريا الشمالية، إذا ما تعرضت لحرب إلكترونية لأن تلك الدول لم تركز على دفاعاتها الإلكترونية وحسب، بل كانت أقل اعتمادا على الإنترنت.
أكد الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله، أن" أصل الجدل في لبنان في موضوع المحكمة الدولية وقبله هو لجنة التحقيق الدولية التي nasrallah-haririيجب ان يكون منشأها هنا في لبنان"، متسائلا:"هل لجنة تحقيق يؤلفها الأميركيون والحكومة البريطانية ويكون ضباط التحقيق فيها ضباط يؤتى بهم من أجهزة مخابرات على صلة وثيقة بالموساد الاسرائيلي، نأتمنها على قضية كبيرة بهذا المستوى، والمسار الذي أخذته لجنة التحقيق هل يوصل الى الحقيقة، وبالتالي يوصل الى العدالة". نصرالله، وخلال الاحتفال في التكريم المركزي لأبناء "الشهداء" الذي وصلوا إلى مرحلة الاعتماد على النفس، اعتبر ان" أي شيء ليس مبنيا على الحقيقة هو الاغتيال الثاني لرفيق الحريري لأنه يضيع القتلة ويعاقب المظلومين"، متسائلا في هذا السياق، هل سلوك لجنة التحقيق الدولية قبل تشكيل المحكمة كان يؤدي لمعرفة الحقيقة؟ قطعا لا، مؤكدا أن"لديه أدلة صوابت سنتكلم بها انشاء الله، مشيرا الى ان" ما يوصل للحقيقة هو تحقيق نزيه تقني شفاف وعلمي". وتوجه نصرالله الى كل من يحترم التحقيق بالقول:"لجنة التحقيق ذهبت منذ اليوم الأول لفرضية واحدة وركبت اتهام وحكم وذهبت تبحث له عن أدلة، مشيرا الى انه"إذا لم يتم التوصل الى الحقيقة لن تكون هناك عدالة بل ظلم ونحن نطالب بالعدالة، والعدالة هي أن يعاقب من قتل الحريري وغير ذلك هو ظلم". وفي هذا الاطار، اشار نصرالله الى اننا"نحن الجهة التي يتم تركيب التهمة لنا، وما يقوله الإعلام الاسرائيلي صحيح ويتقاطع مع معلوماتنا ومن قلب التحقيق والمحكمة الدولية ونفس المعلومات قالها مسؤولون أمنيون قبل مدة في لبنان"، داعيا الى تشكيل لجنة لبنانية إما برلمانية أو قضائية أو أمنية أو وزارية وعليها أن تأتي بالشهود وأن يأتوا بمحمد الصديق وهم يعرفون أين هو ويسألونهم من فبركهم ومن زودهم بالمعلومات التي يجب أن يقولوها"، مشيرا الى انه" إذا أرادوا أن يكون هناك فعلا بداية جدية فهذه هي البداية ومن يريد أن يثبت حرصه على تحقيق العدالة فيجب أن يبدأ من هنا"، وعليه أن" لا يتحمل النظر الى وجوه السياسيين والقضائيين والإعلاميين والأمنيين الذين شاركوا في فبركة شهود الزور". وتساءل نصرالله:"هل سلوك بعض القوى السياسية في لبنان والمدعي العام والمحكمة الدولية هو سلوك من يريد معرفة الحقيقة، مشيرا في هذا الصدد الى انه يملك شاهدين الأول شهود الزور، والثاني من صنعهم"، مؤكدا انهم"لا يريدون استدعاء شهود الزور لأنهم ليسوا من اختصاص التحقيق"، وأليس من اختصاص التحقيق أن يعرف من زور الحقيقة ومن حرف التحقيق والقضاء اللبناني يقول ليس اختصاصه والأجهزة الأمنية اللبنانية نفس الشيء، شهود الزور ضللوا التحقيق 4 سنوات ليس من اختصاص أحد أن يحاسبهم أو يسائلهم". وأضاف:"3 من شهود الزور تكلموا في مؤتمرات صحفية عن من أتى بهم ومن لقمهم ماذا يقولون وهؤلاء كلهم لبنانيون، مشيرا الى ان"هناك من شارك في فبركة الشهود وتعليمهم وهم بعض ضباط لجنة التحقيق الدولية من الأجانب باعترافهم"، متسائلا:" ألا يحق للبنانيين أن نأتي بالذين فبركوا شهود الزور ونعرف لماذا ضللوا التحقيق 4 سنوات، ومحاسبتهم"، طالبا في حال عدم الرغية بمحاسبتهم ان يتم على الاقل من محيطكم بدلّ أن يبقى كل الذين فبركوا شهود الزور في حمايتكم ورعايتكم". وتساءل:"هل أتى الشهود من السماء أم أن هناك من صنعهم، أنا أطرح اسئلة لا أطلب لها أجوبة لأنني أعرف إجابتها بل أسأل ليتساءل الناس، وما أطلبه ليس ليتحقق بل لإقامة الحجة". واكد السيد نصرالله اننا" نريد معرفة حقيقة اغتيال الحريري وهذا موضوع عليه اجماع وطني، مستبعدا ان يكون" أحدا قد طلب من عائلة رفيق الحريري أن ينسوا هذه الحقيقة وينسوا الملف، هم لن يفعلوا ذلك ولم يطلب أحد منهم ذلك ولن يطلب أحد منهم ذلك"، مشددا على ان" تداعيات هذا الاغتيال دفعنا ثمنه كلنا في لبنان والمنطقة بنسب متفاوتة". ولفت نصرالله الى ان"الاميركيين سعوا كثيرا الى أن يجلسوا معنا ونحن لم نجلس معهم، وفي الـ2000 سعوا لفتح الباب معنا ونحن أقفلناه، لأن برأينا أميركا هي اسرائيل وأميركا هي من شنت حرب تموز على لبنان واسرائيل نفذت، موضحا"صحيح أننا" حزب سياسي ومقبولين ولدينا نواب ووزراء وموجودين في الحوار، وهذه ليست مشكلة العالم حتى الأميركيين يريدون أن يصبح "حزب الله" حزبا سياسيا بالكامل"، مشددا على أن"المشكلة ليست أن "حزب الله" حزب إسلامي، بل المشكلة أنه مقاومة وأنه يرفض أن يكون وطنه لبنان ضعيفا وأنه يرفض أن تكون حمايته لوطنه مستعارة وأنه يرفض أن يأتي أحد في هذا العالم ليفرض عليه شروطا مذلة، كا انه يرفض التسوية الأميركية الاسرائيلية التي تريد أن تصادر الأرض وتحرم ملايين الفلسطينيين من العودة الى بيوتهم، وهذه المشكلة ليست قابلة للتسوية". وأشار نصرالله إلى أنهم" أرادوا أن يدخلوا من باب جديد وهذا ما دعانا لإثارة هذا الموضوع خلال الأيام القليلة الماضية، يريدون الدخول من خلال المدعي العام والمحكمة الدولية ليستغلوا قضية شريفة هي قضية اغتيال رئيس الحكومة رفيق الحريري"، مشيرا الى انه"اليوم أستكمل ما كنت أنوي أن أقوله منذ البداية والذي سأختمه في مؤتمر صحفي قبل بداية شهر رمضان". من جهة أخرى، رحبّ الأمين العام لـ"حزب الله" بدعوة رئيس الحكومة الاسبق سليم الحص عندما وجه الاخير نداء اليوم أنه"عندما يكون مقاومة سيعتدى عليها ويفتح من خلالها باب الاعتداء على لبنان فهناك مجلس وزراء يتحمل مسؤوليته". وأعرب السيد نصرالله عن تجاوبه إذا دعي مجلس الوزراء لمناقشة الموضوع فنحن متجاوبون وإذا دعيت طاولة الحوار فنحن متجاوبون، وإذا أراد أحد أن يجلس معنا على قاعدة أن هناك متهمين من عندنا ولنقم بتسوية فلن نقبل، أما على قاعدة الحفاظ على البلد فنحن جاهزون". وفيما يتعلق بالمقاومة وما تتعرض له، أكد الأمين العام لـ"حزب الله" أن"المقاومة بالنسبة الينا ليس فقط مشروع فكري أو جهادي أو سياسي، إنما هي مقاومة انجاز مجبول بدمنا وعرقنا وتعبنا، وهي التي قدمنا في طريقها ومن أجل أهدافها أغلى ما عندنا هي أغلى ما عندنا ولن نسمح لا لصغير ولا لكبير في هذا العالم أن يمس شيئا من كرامتها". واعتبر أن" الشهداء" جوهر المقاومة وروحها الصافية وعطاؤها الذي لا ينضب ونصرها الساطع وبدمائهم أسقطت كل المشاريع الكبرى خلال 30 عاما، خصوصا مشروع الشرق الأوسط الكبير في العام 2006 الذي جهزت لأجله كل الإمكانات وتقاطعت فيه قوى دولية وإقليمية ومحلية"، مؤكدا أن" المقاومة أسقطت هذا المشروع بشهدائها، وتضحياتها وصدقها وعطائها وجودها ومن خلال انتصاراتها أن تحجز لنفسها مكانة متقدمة في العالم، تحديدا مقاومة "حزب الله" التي استطاعت أن تحجز هذه المكانة وتخترق كل الحواجز فهي المقاومة الاسلامية التي يحترمها المسيحي وهي المقاومة التي بأغلبيتها شيعية التي يحترمها العالم السني، وهي المقاومة اللبنانية التي يحترمها العرب وكل المسلمين من غير العرب وهي القدوة والنموذج والأمل لكل المستضعفين". وتوجه السيد نصرالله إلى أصحاب نظرية حروب الآخرين على أرضنا والذين يعتبرون لبنان دائما المتلقي والقابل وليس الفاعل بالقول:" أن المقاومة هي الوحيدة في تاريخ لبنان التي تجعل لبنان في قلب المعادلة الإقليمية وتجعله فاعلا وحاضرا ومؤثرا وليس قابلا ومتلقيا ومفعولا به، وهذا لم يحصل لا بنظريات قوة لبنان في ضعفه ولا نتيجة الارتماء في أحضان الآخرين ولا بنتيجة الاستقواء بالآخرين، لافتا الى أن" سوريا وايران ساعدوا المقاومة في لبنان ولكن المقاومة في لبنان هي التي قاتلت". ورأى السيد نصرالله ان"الحرب على هذه المقاومة بأشكالها المتعددة ستستمر، مشيرا الى ان"مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى جيفري فيلتمان اعترف بنفسه أمام الكونغرس، واسرائيل أجمعت في حرب تموز على أنها هزمت وفشلت وخاب أملها، والأميركيون يعرفون انهم هزموا في لبنان، ولكن في العالم العربي البعض لايريد التسليم بهزيمة اسرائيل هذه، لجؤوا الى العنوان الجديد وهو تسويه صورتنا وفيلتمان اعترف أنه دفع 500 مليون دولار في هذا السياق، والنتيجة كانت فشلا وهذه ليست المرة الأولى".

الأكثر قراءة